أنشطة و لقاءات

الحل الوحيد المتاح في سوريا هو الحل السياسي / استقبال دي ميستورا وبلامبلي في 16/10/2014

الحل الوحيد المتاح في سوريا هو الحل السياسي / استقبال دي ميستورا وبلامبلي في 16/10/2014
الحل السياسي ينقذ سوريا وعلى الجميع أن يتوقعوا تنازلات مؤلمة.



استقبل نائب الأمين العام لحزب الله سماحة الشيخ نعيم قاسم بحضور مسؤول لجنة الارتباط والتنسيق في حزب الله الحاج وفيق صفا ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في سوريا ستيفان دي ميستورا وممثل الأمين العام للأمم المتحدة في لبنان ديريك بلامبلي، حيث جرى عرض لآخر التطورات في المنطقة.
وقد تمنى الشيخ قاسم النجاح لمهمة السيد دي ميستورا، وأكد له أن الحل الوحيد المتاح في سوريا هو الحل السياسي بعيداً عن الشروط المسبقة وعدم تجاوز الأطراف الفاعلين والمؤثرين في مثل هذا الحل.
وقال: لقد أضاعت الدول الكبرى والإقليمية ثلاث سنوات ونصف من الوقت الذي كان مليئاً بالأخطار والقتل والتشريد في الخيار الحربي والإقصائي فماذا كانت النتيجة؟
وأضاف: لقد تأكد أن الحل السياسي ينقذ سوريا وشعبها، وعلى الجميع أن يتوقعوا تنازلات مؤلمة في هذا الإطار، لكنه الحل الوحيد المتاح ولا حلَّ غيره.

من جهته دي ميستورا قال بعد اللقاء:
أن زيارته لحزب الله والشيخ قاسم تأتي في إطارالتشاور لأهمية التواصل مع كل الأطراف التي يمكن أن تساعد على الحل في المنطقة وخاصة في سوريا. كما أن وجهات النظر كانت متوافقة على أن الحل في سوريا يستند إلى الحل السياسي .