أنشطة و لقاءات

الشيخ نعيم قاسم: وتبقى بوصلتنا وأولويتنا مواجهة العدو الإسرائيلي / استقبال وفداً قيادياً من حركة حماس 2015/11/21

الشيخ نعيم قاسم: وتبقى بوصلتنا وأولويتنا مواجهة العدو الإسرائيلي / استقبال وفداً قيادياً من حركة حماس 2015/11/21
وتبقى بوصلتنا وأولويتنا مواجهة العدو الإسرائيلي

استقبل نائب الأمين العام لحزب الله سماحة الشيخ نعيم قاسم وفداً قيادياً من حركة حماس ضم نائب رئيس المكتب السياسي موسى أبو مرزوق ومسؤول العلاقات الخارجية أسامة حمدان وممثل حركة حماس في لبنان علي بركة بحضور مسؤول الملف الفلسطيني في حزب الله الحاج حسن حب الله حيث جرى خلاله البحث في آخر المستجدات على الساحتين الفلسطينية واللبنانية.


وقد شكر سماحة الشيخ الوفد على التعزية بشهداء العدوان التكفيري في برج البراجنة، وأكَّد على أهمية مواجهة الفتنة وصنَّاعها، وهذا ما يتحقق بنجاحه عندما نعمل على الوحدة الوطنية والإسلامية، وتبقى بوصلتنا وأولويتنا مواجهة العدو الإسرائيلي.
وأضاف: تعبت أمريكا والدول التابعة لها في منطقتنا مما يدمر خيراتها ويعطل الحياة فيها لمصالحها، ولكن التصدي للمشروع المعادي للمقاومة بالجهوزية والجهاد والتعاون قد كسر اندفاعة هذا المشروع، وعلينا الاستمرار والصبر لقطف ثمار الصمود والتضحيات لما فيه خيرٌ وقضيتنا المركزية فلسطين وبناء دولة الشراكة في لبنان.

وبدوره أبو مرزوق أدان باسم الوفد التفجير الإرهابي الذي استهدف المدنيين والأبرياء في منطقة برج البراجنة ناقلاً للأمين العام ولقيادة حزب الله واسر الشهداء تعازي رئيس المكتب السياسي خالد مشعل وقيادة حماس.
ورأى الطرفان أن هذا الأعمال الإرهابية تحرف البوصلة عن القضية الأساس فلسطين وتصب في خدمة العدو الصهيوني الذي يمارس كل صنوف القتل ضد أهلنا العزَّل في القدس والضفة والقطاع وال 48 بهدف تمرير مسلسل الاستيطان والتهويد الذي يطاول الأحياء والمدن الفلسطينية ومصادرة ما تبقى من أملاك وأراضي ومؤسسات فلسطينية بدعم أميريكي وصمت عربي فاضح بعيداً عن كل القيم الإنسانية والأخلاقية.

ودعا المجتمعون إلى دعم الانتفاضة الباسلة وحمايتها وتحصينها ضد المشروع الصهيوني، وبذل كل الجهود لتوحيد الصف وإنهاء الإنقسام وإلى مزيد من التنسيق لتحصين المخيمات من بعض العابثين مؤكدين على أن القضية الفلسطينية هي من أولى أولويات المقاومة التي هي السبيل الوحيد لتحرير الأرض والمقدسات