أنشطة و لقاءات

الشيخ نعيم قاسم: لا نهاية للأزمة في سوريا إلاّ بامتناع القوى الدولية والإقليمية عن دعم الجماعات الإرهابية

الشيخ نعيم قاسم: لا نهاية للأزمة في سوريا إلاّ بامتناع القوى الدولية والإقليمية عن دعم الجماعات الإرهابية
لا نهاية للأزمة في سوريا إلاّ بامتناع القوى الدولية والإقليمية عن دعم الجماعات الإرهابية

استقبل نائب الأمين العام احزب الله الشيخ نعيم قاسم سفيرة النرويج في لبنان " لين لاند" وذلك بحضور مسؤول العلاقات الدولية في الحزب عمار الموسوي.


وجرى خلال اللقاء استعراض الأوضاع والتطورات على الساحتين المحلية والإقلمية،

وقد أكد نائب الأمين العام أن حزب الله يتطلع إلى أن ينجز الأفرقاء اللبنانيون فيما بينهم أوسع دائرة من التفاهمات سواء في إطار مواجهة التحديات السياسية والأمنية والاقتصادية أو في العمل على انجاز الاستحقاقات وعلى رأسها انتخاب رئيس للجمهورية.

وعبر الشيخ قاسم عن قناعته بأن لا نهاية للأزمة في سوريا إلاّ بامتناع القوى الدولية والإقليمية عن دعم الجماعات الإرهابية والانخراط بصورة جدية في محاربتها، وأضاف أن الحل لن يكون إلا عبر تسوية سياسية تحفظ وحدة الأراضي السورية ومؤسسات الدولة وقواها العسكرية والأمنية من دون وضع أي شروط مسبقة بشأن مستقبل العملية السياسية وترك القرار في هذا الشأن للشعب السوري.


وحول قضية النازحين السوريين أكد الشيخ قاسم على موقف حزب الله الثابت في التعامل مع هذا الملف من منطلقات إنسانية بعيدا عن أي دوافع أو غايات سياسية، وهو في هذا السياق مستعد لكل أشكال التعاون مع الجهات والمؤسسات المعينة، وحث على ضرورة أن يتم تنسيق جهود الإغاثة مع الحكومة السورية باعتبارها الجهة الأساسية المعينة في هذا المجال.